الثلاثاء، 4 يوليو 2017

شاهد كيف أبكت حفيدة عبد الباسط الملايين وهزت العالم بصوتها الملائكي




سمية الديب حفيدة الشيخ القارئ عبد الباسط عبد الصمد تذكر العالم بجدها الراحل بقراءتها المؤثرة للقرآن الكريم.
---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
إن المعجزات القرأنية وتطابق ما وصل إليه العلم الحديث مع ما ذكره الله في القرأن منذ أكثر من 1400 عام لم يترك مجالاً للشك أن دين الإسلام هو الدين الحق والمنهح الوحيد الذي يوافق العقل والمنطق والروح وليس لدعاة الإسلام هدف أو غاية إلا أن ينشرو السلام و محاسن الأخلاق بين البشر من جميع الطوائف

"قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَىٰ كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلَّا نَعْبُدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نُشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ ۚ فَإِن تَوَلَّوْا فَقُولُوا اشْهَدُوا بِأَنَّا مُسْلِمُونَ " آل عمران – 64

"إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ ۚ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ" القصص - 56
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



تعليقات الفيس بوك :